تصميم موقع جذاب للزوار

يعد تصميم المواقع واحد من العوامل التي تؤثر في نسبة تدفق الزوار بشكل غير مباشر، فكلما كان تصميم الموقع أنيقًا وجذابًا والأهم من هذا وذاك – سريعًا ومتجاوبًا تزيد احتمالية بقاء الزائر به أطول فترة ممكنة وتكرار تجربة تصفحه مرة أخرى، وذلك في حالة أن المحتوى المقدم يتسم بالجودة ويخدم الزائر هو الآخر، وهو الأمر الذي تعتبره محركات البحث مؤشرًا جيدًا على جودة الموقع مما يعني مزيدًا من الزوار، وبالمثل فإن تصميم الموقع غير المُريح يؤدي بطبيعة الحال إلى هروب الزائر وعدم رغبته في تكرار تجربة تصفح الموقع مرة أخرى.

تصميم الموقع هو الوعاء الذي يضم المحتوى

لقد ذكرنا أن تصميم الموقع الجيد يزيد من نسب التصفح والزيارات بالطبع مع المحتوى المؤثر، ولكن لنفترض سويًا أن الموقع يقدم محتوى فريد من نوعه وعالي الجودة وتتوفر فيه جميع العوامل التي يحبها الزائر ومن ثم تحبها محركات البحث، ولكن ما الحال إذا كان الموقع ككل غير مؤهل على مستوى التصميم سواء من حيث الواجهة المرئية للزائر أو من حيث العناصر غير المرئية كقواعد البيانات والسيرفرات والاستضافة وما إلى ذلك بحيث تكون دون المستوى وتؤثر على سرعة التصفح والبطىء وكل ما من شأنه أن يخل بالتجربة للزائر؟ لنا أن نتوقع عندها أن الزائر لن يبق فترة طويلة بالموقع ولن يكرر تجربة دخوله مرة أخرى وهو ما تعده محركات البحث دلالة على سوء الموقع وتخفض من ترتيبه ومن تدفق الزوار القادم إليها من خلالها.

البساطة والسرعة وسهولة الوصول هم السر في تصميم موقع جذاب

تحقيق البساطة في تصميم الموقع يتم من خلال عدم المبالغة في استخدام المؤثرات البصرية كالأنيميشن والسلايد شو وغيرها من العناصر التي يجب استخدامها بحذر وبنسب محسوبة حتى لا تؤدي إلى نتيجة عكسية، والبساطة في تصميم الموقع ستؤدي حتمًا إلى السرعة في تصفحه مع استخدام الأكواد السهلة والبسيطة والغير معقدة، وأخيرًا فإنه يجب مراعاة تقسيم الموقع ووجود روابط واضحة إلى صفحاته المهمة وأقسامه الرئيسية تسهيلاً على الزائر رحلته داخل الموقع ومن ثم ضمان تصفحه أكبر قدر ممكن من محتوى الموقع.